مدحت الباشا

عزيزى العضو
زيارتك تشرفنا واشتراكك يسعدنا فساهم معنا فى بناء المنتدى
مدحت الباشا

منتدى شخص يضم كافه البرامج والمواضيع الشيقه والافلام العربيه والاجنبيه

المواضيع الأخيرة

» تهنئة بالمنتدى
الأحد يوليو 07, 2013 7:49 pm من طرف medhat

» انفراد :Winamp 5.57 Build 2765 Beta+SeriaL:افضل برامج تشغيل الصوت فى اخر اصدارته بحجم 14 ميجا
الأربعاء أبريل 10, 2013 6:55 am من طرف ماهر الريس

» قران رابسو
الخميس سبتمبر 13, 2012 2:58 pm من طرف medhat

» رجيم رمضان سهل
الأحد يوليو 22, 2012 1:50 pm من طرف saharamar

» جدول العبادات فى رمضان
الأحد يوليو 22, 2012 1:07 pm من طرف saharamar

» أمور تتثير أعجاب الرجل بزوجته بالحلال
السبت يونيو 30, 2012 7:29 pm من طرف saharamar

» دعاء انصح كل زوجة مخلصة ومحبة لزوجها ان تدعو به
السبت يونيو 30, 2012 7:21 pm من طرف saharamar

» أحلى صفات المرأة والتى تجعل الرجل يحبها بجنون
السبت يونيو 30, 2012 7:12 pm من طرف saharamar

» لا تنتظر الحب
الجمعة يونيو 22, 2012 9:30 pm من طرف saharamar

المتواجدون الآن ؟

ككل هناك 1 عُضو حالياً في هذا المنتدى :: 0 عضو مُسجل, 0 عُضو مُختفي و 1 زائر

لا أحد


أكبر عدد للأعضاء المتواجدين في هذا المنتدى في نفس الوقت كان 75 بتاريخ الثلاثاء نوفمبر 09, 2010 3:59 pm


    المنشطات الطبييعيه للضعف الجنسى

    شاطر

    medhat
    المدير
    المدير

    عدد المساهمات : 1356
    السٌّمعَة : 1
    تاريخ التسجيل : 18/07/2009
    العمر : 57

    بطاقة الشخصية
    الباشا للبرامج:

    default المنشطات الطبييعيه للضعف الجنسى

    مُساهمة من طرف medhat في الأربعاء أكتوبر 14, 2009 7:04 pm


    أنور نعمه
    الضعف الجنسي والمنشطات الطبيعية
    الخميس, 04 يونيو 2009
    عندما يتقدم الرجل في خريف العمر يدب الضعف في كل أوصاله حتى في قدرته الجنسية. والغريب في الأمر ان الرجال يتقبلون بسهولة ضعف قواهم البدنية والعضلية والذهنية ويعزون ما يحصل معهم الى كبر السن، ولكن الغالبية العظمى منهم لا تستطيع ان تتقبل فكرة حدوث بعض الضعف الجنسي، فهذا الأخير يقض مضاجعهم فتراهم يبحثون عن الحل الذي يساعدهم على اثبات جدارتهم الجنسية، فيلجأون الى الأدوية الطبية من دون مشورة طبية أو الى المنشطات الطبيعية.
    كثيرون يسألون عن المقويات الجنسية الطبيعية التي تساعد على اعادة القدرة والثقة، ولكن قبل ان نتطرق اليها لا بد من التنويه بأن معظم حالات الضعف الجنسي أسبابها نفسية وفي مقدمها هموم الحياة اليومية والضغوط وسوء العلاقة الزوجية والمخاوف على شتى ألوانها وأشكالها، خصوصاً الخوف من المجهول عند المتزوجين حديثاً، ولذلك فمهما أخذ هؤلاء من منشطات لن تفيدهم شيئاً ما لم يتم تذليل السبب الذي يقف خلف الضعف الجنسي، واذا ما تمت الإطاحة بهذا السبب فان الرجل يسترد اعتباره الجنسي من دون حاجة الى المنشطات الدوائية أو الطبيعية. وفي السطور الآتية عرض لأهم المنشطات الطبيعية الأكثر تداولاً:
    > تفاح المجانين: وهو عشب معمر اوراقه كبيرة، وفي الأساطير الاغريقية كان يعتبر من العقاقير التي تجلب السعادة فاستخرجوا منه مشروباً ومرهماً لهذا الغرض، وفي العصور الوسطى كان المداوون يستعملونه لصنع شراب اطلقوا عليه اسم شراب الحب يوصف لعلاج العجز الجنسي. الباحثون حاولوا حديثاً درس خصائص هذا العشب بهدف معرفة آثاره المقوية فتبين لهم انه نافع بعض الشيء.
    > الجينسينغ: وهو من اكثر المنشطات التي تملك شهرة واسعة على الصعيد الجنسي. ان منقوع الجينسينغ يفيد في ايقاظ الرغبة الجنسية في شكل متدرج ولطيف ولكنه لا يساعد على أكثر من هذا، وقد عزا العلماء الأمر الى غناه بالعناصر المقوية كالفيتامينات والأملاح المعدنية والأحماض الأمينية. وبين بعض الأبحاث ان هذا النبات يفيد ايضاً في زيادة عدد الحيوانات المنوية وحركتها. لكن يجب الحذر من المبالغة في تناول هذا العشب لما له من تأثيرات جانبية ضارة، وعلى الذين يتناولون مميعات الدم ان ينأوا بأنفسهم عنه.
    > الزنجبيل: لزمن طويل كان الزنجبيل يوصف لعلاج فقر الدم كونه يحرض الشهية على الأكل ويساعد في امتصاص عنصر الحديد. ومنذ زمن طويل ايضا كان يستعمل كمحرض للرغبة الجنسية، وتعود الخاصية الأخيرة الى احتواء الزنجبيل على مادة تسهل تدفق الدم الفجائي في العضو. وبحسب ما جاء في مدونات العلامة داود الأنطاكي فان الزنجبيل يدر الفضلات ويفرز الماء ويهيج الباه (العضو) جداً. وذكر ابن سينا في كتابه القانون ان الزنجبيل يهيج ويلين البطن تلييناً خفيفاً. وينصح بتناول خلطة مؤلفة من الزنجبيل والعسل والفستق والخولنجان لدعم الطاقة الجنسية.
    > الشوكولاته: ليس لها اي تاثير على القوة الجنسية ، ولكن الباحث الأميركي لايبوفيتر استطاع اكتشاف مادة يقول عنها انها تمكن من اطالة فترة الاثارة الجنسية. وتملك الشوكولاته مركبات تساعد على تدفق الدم في كل انحاء الجسم بما فيها العضو.
    > القرفة: في ماليزيا، المنشأ الأصلي للقرفة، يستعمل السكان هذه المادة لتحريض الرغبة الجنسية، اما في البلاد الأخرى خصوصاً الغربية منها فيعتقدون بأن القرفة تزيد من القوة الجنسية. اما عين الحقيقة في ما يتعلق بالقرفة فان الأبحاث كشفت أنها لا تملك أي تأثير على العضو.
    > السبيرولين: وهو نبات مكسيكي عرف منذ قرون عدة بأنه مثير للرغبة الجنسية، وفي محاولة لإكتشاف خفاياه المقوية للجنس وجد البحاثة انه يحتوي على كمية لا بأس بها من طلائع مادة البروستاغلاندين التي توجد في تركيب الحيوانات المنوية، من هنا تبدو اهمية السبيرولين المنشطة للجنس.
    > الشمرة البرية: وهي عشبة تنمو بكثرة في حوض البحر المتوسط، وتعطي ثماراً يستخلص منها ماء يستعمل في شكل واسع في طب الأطفال لغسل العيون والبشرة المتقرحة وتحسين وظيفة الأمعاء وتخفيف نفخة البطن. واضافة الى ذلك فان ماء الشمرة يملك خواص مقوية للجنس عرفت منذ أمد بعيد وأثبتتها الأبحاث الطبية.
    > الهرقلية: وهي نبات ذو أوراق ضخمة تشبه في شكلها آثار دعسة الدب على الأرض ، ويعطي هذا النبات ثماراً تستعمل لأغراض طبية وجنسية معاً.
    > جوزة الطيب: في أيام الفراعنة كانت جوزة الطيب أحد المكونات الأساسية للمواد المستخدمة في التحنيط، أما في أيامنا هذه فيقال ان الجوزة تساعد في ايقاظ الرغبة الجنسية، وبالفعل وجد البحاثة ان جوزة الطيب تحتوي على زيوت أساسية طيارة تثير مركز الشم الذي يلعب دوراً في في آلية التحريض الجنسي، من هنا فان استنشاق الروائح المنبعثة من جوزة الطيب يمكن ان يساعد في تأجيج الرغبة الجنسية.
    > الكرفس: في العصور الوسطى كان الكرفس يعتبر صديقاً للمعدة والكليتين والجنس. الأبحاث كشفت ان الكرفس يعتبر من المقويات الجنسية الطبيعية. وهناك قول مأثور: لو عرف الرجل فعل الكرفس لملأ بستانه منه. وقد وصفه الطبيب اللبناني أمين رويحة لعلاج الضعف الجنسي وذلك بأكله غضاً يومياً طوال أشهر عدة. ان للكرفس فوائد عديدة مفيدة في تسكين أوجاع الكلى والروماتيزم وفي ادرار البول، وهو يتميز بخلوه من الآثار الجانبية.
    > حشيشة الدينار: هناك أخذ ورد حول ما يخص الأثر المقوي للجنس لحشيشة الدينار، وهناك من يقول ان الاثارة الجنسية الناتجة عنها سببها امتلاء المثانة بالبول. ويوصي الطب الشعبي في الغرب بخلط عسل النحل مع حشيشة الدينار لإثارة الرغبة الجنسية.
    > الكمأة: وهي منشط جنسي لأنها تحتوي على مادة فيروموس. ان شهرة الكمأة على الصعيد الجنسي ربما تعود الى غناها ببعض المركبات مثل الفيتامين ب3 وحامض الفوليك ومعدن السيلينيوم والنحاس، وكل هذه المكونات مهمة للخصوبة.
    > البقدونس: يحتوي البقدونس على زيت يقال انه يفيد في علاج الضعف الجنسي. ويشتهر البقدونس بغناه ببعض المركبات المهمة للجهاز الهضمي والعصبي والتناسلي.
    > اليوهمبي: وهو شجر افريقي معمر تستعمل قشوره من أجل تحفيز القوة الجنسية. ويستخلص من هذا الشجر دواء أمكن اثبات فاعليته في تقوية الجنس.
    > الجنكة: وهو نبات معمر جداً، يملك خصائص منشطة للدورة الدموية خصوصاً عند أولئك الذين يعانون من الضعف الجنسي نتيجة الإصابة بتصلب الشرايين.
    > اليانسون: يحتوي هذا النبات على مركبات شبيهة بالأستروجين تنفع في تقوية الجنس وفي تنشيط الغدد.
    > الجرجير: ان العرب هم أول من عرف فائدة الجرجير في تنشيط الجنس، وكان أطباؤهم ينصحون بشرب عصير أوراقه وأكل بذوره لدعم القوة الجنسية.
    > نبات الكولا: يحتوي هذا النبات على مواد منشطة للاعصاب والجنس، وفي بلدان أميركا اللاتينية يستنجدون به كثيراً لدعم قواهم الجنسية.
    ؤ المأكولات البحرية. وتملك هذه تأثيراً فاعلاً على القوة الجنسية بسبب غناها بالأحماض الأمينية والمعادن والفيتامينات.
    > القصعين: وهو نبات معمر يمكن زراعته في كل الحدائق، يقال انه ينشط الجنس بسبب غناه بالزيوت الطيارة والمركبات المضادة للأكسدة.
    > القطب: وهو نبات استوائي استعمل منذ آلاف السنين خصوصاً في الهند من اجل علاج العقم والضعف الجنسي لدى الرجل والمرأة معاً.
    ختاماً، على الرجل ألا ينسى أو يتناسى ان التغذية السليمة التي تؤمن للجسم ما يلزمه من الصحة والعافية بعيداً من الهموم والمشاكل النفسية تعتبر البند الأول في تأمين الجدارة الجنسية .
    منقول للفائدة من صحيفة الحياة السعودية؟؟؟

      الوقت/التاريخ الآن هو الأحد ديسمبر 04, 2016 12:13 pm